منارة الشرق

(أغمضت ُ عيني ) بقلم الشاعر حسين عوفي

أدب
أدب

حسين العوفي

أغمضتُ عيني…

بقلم:حسين عوفي
العراق.

واللهِ ماأدري أكانَ حقيقةً..
أمْ أنّ طيفاً لَمَّ بِي عِندَ الكرى؟
///
ماذا وأنفاسٌ لها تشذو لنا..
مازلتُ أنشقها عبيراً مُسكِرا
///
مازالَ جِسمي يستَحِمُّ بِدِفئها…
لو كانَ يملكُ ناطِقاً قد عبّرا
///
مازالَ تنُّورُ الصبابةِ يغتلي…
وزُليختي قدَّتْ فؤادي فانبرى
///
مازالَ من تُفاحِها بمفاصلي..
فذكرتُ آدمَ أينهُ إذ أعصرا
///
وبرونقِ البلّورِ تخلبُ مقلتي..
سِحراً فماأبهاكِ سحراً مُبهرا
///
صَلّيتُ نافلتي بِمسجدِ ثغرِها…
وحمدتُ ربّي مِثلَها إذ صوّرا
///
ممهورة الخدّين مِن غسقِ السنا…
وبرونقِ الشهدينِ حيثُ تكوّرا
///
أغمضتُ عينيَ كي أذوبَ بِحُسنِ مَنْ…
حوّاءَ مِنها لم تلِدْهُ لأعصرا
///
لو راءَها إبليسُ تابَ لربِّهِ..
شَغفاً وذلَّ لذا الجمالِ تصعّرا
///
أو راءَها مَلِكٌ لَصيَّرَ عرشَهُ..
خِولاً لها، وانصاعَ مِنهُ تجبّرا
///
بِلهاثِها شَبّتْ حرائقُ أضلعي..
لاغيمَ يُطفئُ جامري والأبحرا
///
بينا على ذي الحالِ هاتفني الصدى..
منها يقولُ:متى سيجمعنا السُّرى؟
ونصيرَ في أفقِ الزمانِ إلى المدى..
طيرينِ مافوقَ السحابِ لنعبرا
///
فأجبتها والقلبُ ينبضُ بالهوى..
يامُنيتي حُبي عليّ مُقدّرا
///
قد خطّهُ باللوحِ بارئُ أنفُسٍ
وعلى جبينيَ حرفَ إسمِكِ سطّرا
///
أنتِ التي سكنت فؤاديَ للمدى..
وبظلّكِ الحاني أوسَّدُ في الثرى
///
مامثلها طلعت أفانينُ الندى..
غُصناً لِما بينَ الحشاشةِ أزهرا
///
دَنِفٌ أنا والعِشقُ نهرٌ دافِقٌ..
بدمي ومُذ لقياكِ أعذبَ ماجرى
///
تتوسدين على الضلوع فراشةً…
ولرونقِ العينين حقلاً أخضرا
///
حفظتكِ من عينِ الحسودِ ملائكٌ..
إذ لم تجد منكِ النواظرُ أحورا
///
ربعية الاكنافِ إملود السنا..
لولا محياها الدجى ماأقمرا
///
لولا نداها أظمأ الغيمُ الذي..
يروي الصعيدَ ودونها قد أصحرا
///
من فتنةٍ صيغت وماءُ خليطها…
شهدٌ،دعا نحلاً إليهِ ليمترا
///
وسنانةُ العينين خاذمُ طرفها..
يسبي القلوبَ يطيحُ أعناقَ الذرى
///
كحلت بأثمدِ من عصارةِ عسجدٍ..
والثغرُ ممّن صيغَ تجهلُ ياتُرى
///
قالوا:هنيئاً إذ حظيت بمثلها..
فأجبتهم:مثلي بذلك أجدرا
////****////
حسين عوفي
العراق.

About نوار أحمد الشاطر 290 Articles
محرر : نوار الشاطر ، كاتبة سورية ، مواليد مدينة دمشق ، بكالوريوس علوم طبيعية - أحياء دقيقة ..

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*