منارة الشرق

السلطان عروسك | بقلم : عمار القعقاع – اليمن

المشكلة التي تعاني منها المجتمعات في العالم اليوم هي تسليع القيم وتحولها من قيم معنوية تحافظ على هوية المجتمع وتماسكه إلى قيم مادية بحتة تغذي النزعات الفردية والأنانية وتؤدي إلى انهيار المجتمعات.

والنجاح الأكبر الذي حققته العولمة هو إشاعة النمط الاستهلاكي حتى أصبح الإنسان نفسه سلعة بل وسلعة رخيصة مقارنة بالسلع التي يحرص البعض على اقتنائها وأسوأ مثال على تحول الإنسان إلى سلعة هو رواج تجارة الرقيق الأبيض واستخدام جسم المرأة كأداة في الإعلانات للترويج لمنتجات لا علاقة للمرأة بها.

وبعض الأمثال الشعبية عبرت وبصدق عن القيم المادية التي كانت ولا تزال سائدة في الكثير من المجتمعات ومن هذه الأمثال المثل الذي يقول «معك قرش تساوي قرش»والمثل الذي يقول «بفلوسك بنت السلطان عروسك».

وهذه الأمثال تجعل قيمة الإنسان مرتبطة بما يملكه من مال ومرتبطة بالمنفعة المادية المرجوة منه وتغفل الدور والخدمات الجليلة التي يقدمها لأفراد المجتمع.

والقيم والأسس التي تبنى عليها البيوت لها تأثيرها المباشر على الأولاد وعلى المجتمع ولذلك حث الإسلام الشاب على اختيار الفتاة المتدينة وحث أهل الفتاة على تزويجها من الشاب المتدين والهدف هو أن تبنى البيوت على الإيمان والتقوى حتى تكون لبنة صالحة من لبنات المجتمع.

والإسلام جعل من الدين والأخلاق المعيار الصحيح للحكم على الأفراد ولاختيار شريك الحياة فعن أبي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه، قالَ:قالَ رسولُ الله صلى الله عليه وسلم:«إذَا خَطَبَ إلَيْكُمْ مَنْ تَرْضَوْنَ دِينَهُ وَخُلُقَهُ، فَزَوِّجُوهُ. إلاَّ تَفْعَلُوا تَكُنْ فِتْنَةٌ في الأرْضِ وفَسَادٌ عرِيضٌ».

About عبد العزيز الفتح 227 Articles
محرر : عبدالعزيز الفتح . مواليد : اليمن ، المحويت 1986م هاتف: 00966502174946 أيميل: abdalaziz6542@gmail.com

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


طباعة المقال طباعة المقال