صحيفة منارة الشرق للثقافة و الإعلام

أرغب في تعلُّم السحر..! بقلم محمد دبوان المياجي اليمن

محمد دبوان المياحي

أرغب في تعلُّم السحر..!

يدلني على مشعوذ يتقنُ هذه المهنة..؟
من الغباء أن تموت ولم يذعن لك جنياً واحداً في حياتك
لن أسيء استخدام المهنة، سأكون ساحراً متديناً لا يفرط في الصلاة قط..!
في البداية، وفور استلام شهادة الخبرة للتعامل مع القوى اللامرئية للجان..
سأرسل جنياً سلفياً جباراً لاستبدال رأس عبد الله أحمد علي العديني برأس بقرة..!
ستكون بقرة سلفية مباركة وسوف تغطي العجز الحاصل في شركة الالبان، وتلك وظيفة مناسبة للرجل، ستدخله الجنة دونما سؤال..!

بعدها، إذا عثرت على إمرأة لا تنجب سأصوغ لها طلاسم البركة؛ كي تضيف شاعراً لهذا العالم البائس..!
وحين تحظر فتاة عشيقها في الفيسبوك سأرسل مفسبكاً محترفاً من الجان يفك عليه الحظر ويصلح بينهما..!
وإذا نشرت فتاة صورة أصابعها وحصلت على 1000 لايك سأكون قادراً على إحراق أصابعها ليلاً أو تلبيس صفحتها بجنيٍّ لا ينام، يسهر في بوابة صفحتها ويلعص أصابع كلّ أحمق يعلق لها “منورة” ويشهد زوراً على نور غير موجود، باختصار سأعمل كل ما من شأنه تحقيق العدالة مع الشباب..!
وهكذا وهكذا سأستخدم القدرات الخارقة للعالم اللامرئي، لاحداث توازن في الكوكب وكبح جماح الشر المتصاعد في هذا العالم الازرق..!

لقد استنفد العقل قدرته على تفكيك حماقات هذا العالم، وعلينا التوسل للقوى الخفية كي نستعيد السيطرة على حياتنا، أظن هذا هدف نبيل يغفر لنا انحراف الوسيلة، وحين نتصادق مع الجان سنغدو أكثر ذكاءً ويصبح كل شيء واضح ومفهوم..!
حتى صلعة الرئيس أعدكم سأسل نخبة محترفة من الجان ؛ كي نستخرج منها قرينه الملعون ونصلح ما أفسده في رأس الرجل، سنعمل خيراً ليعود البغل إلى قريته متعافياً من لعنة الهروب والنوم الدائم في بيت الجيران ..!

وأخيراً: أنتظر من يهديني كتاب #شمس_المعارف أو يدلني على مدارس الجان؛ لنخوض التجربة ونفهم اللغز، من يدري..؟ ربما بعدها، نتعافى من كلّ لعنات الزمان..!

محمد المياحي

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*