منارة الشرق

” أنا والقمر والدولار ” تقديم الدكتور أحمد محمد شديفات / الأردن

أقلام

أحمد شديفات

 

 

 

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

” أنا والقمر والدولار ”
تقديم الدكتور أحمد محمد شديفات / الأردن

في ليلة من ليالي الصيف الممتعة والقمر ينشر ضياءه حيث يحلو السهر والسهرات والسكون والهدوء يلف المكان ,حتى أنك ترى وتسمع قرع النعال ,كنت أمشي والقمر ذهابا وإيابا ,رأيت رجلاً يلهث من حمل ثقيل على كاهله ظننته أول وهلة انه مسكين ,
وشككت أن ما يحمله على ظهره كيس طحين لأولاده الجائعين , مع أن الوقت منتصف الليل والمدينة أغفلت أبوابها ومتاجرها وولى ناسها إلى بيوتهم “””””””””””””
عندئذ حملني فضولي أن أساعد ذلك المسكين وهو يترنح تحت وطأة حمله الثقيل ,فاقتربت منه والقمر رويدا واستأذنته…. فنتفض وتهيأ بكل قوة فتبين لي أنه ليس مسكينا؟؟؟ عندها شككت أنه لص لعين!!
فإذا به يقول :إليك عني لا تقترب مني خطوة ؟؟؟ أنا لا أحتاج مساعدة أحد من العالمين ,
ثم وضع ثقل الكيس عن ظهره ليستريح، وفتحه ليتفقده ووقعت عيني على ما في الكيس ,
ورَأَيْتَ ثَمَّ رَأَيْتَ ويا هول ما رأيت كيسا مَمْلُوءً بأموال ومجوهرات ولآلئ ودولارات ويورو بعدد الدول الأوروبيات وينات يابانية بالمليارات ومن جميع العملات حتى روبيات هندية وباكستانية وسندات عقارات وأسهم شركات محلية ودولية!!!!!!!!!!!!!
وتجرأت قليلا والقمر من ورائي فقلت من أين لك هذه الأموال كلها يا أخ العرب ؟؟؟؟
{{..لَتَنُوءُ بِالْعُصْبَةِ أُولِي الْقُوَّةِ..}}}
قال:- بصدق وأمانة هذه أموال الشعوب ،أما سؤالك غريب أي شيء تريده مني مطلوب، قلت سلامتك؟
وأضف لذلك لا تستغرب وأزيدك من الشعر بيتا ، قلت ماذا ؟ قال معي كيس آخر فيه خزانة مال الدولة كذلك، تضمنتها وكفلتها كلها وأخذتها لاستثمرها وأديرها لأن أهلها مساكين لا يحسنون إدارة أموالهم لضعف حالهم..
وأنا قوي أمين، وإذا ما عجبك كذلك حريص مكين مثل يوسف بن يعقوب عليه السلام جعلت على خزائن الأرض وهي عندي أمانة إلى يوم القيامة، طبعا لمصالحه الخاصة؟؟
قلت ما بيني وبين نفسي خسئت أيها اللعين يوسف شهد له رب العالمين، ووثق به عزيز مصر بعد تجربة..
{{ قَالَ إِنَّكَ الْيَوْمَ لَدَيْنَا مَكِينٌ أَمِينٌ***
قَالَ اجْعَلْنِي عَلَىٰ خَزَائِنِ الْأَرْضِ ۖ إِنِّي حَفِيظٌ عَلِيمٌ***
وَكَذَٰلِكَ مَكَّنَّا لِيُوسُفَ فِي الْأَرْضِ}}} أين أنت من يوسف؟؟ أيها اللص سارق أموال الشعوب؟؟
وقلت له طيب بعد الممات، أين تذهب بكل هذه الأموال الطائلة؟؟؟؟؟؟؟؟؟
قال :-هي لأولادي وأحفادي وأصهاري يديرونها لهم وتكون عندهم…….
هبات وأعطيات منها يصرفون على أنفسهم ويبنون ويتزوجون ويتنعمون ويبذخون كيفما يشاؤون، لا حسيب ولا رقيب عجيب !!!!
وفي النهاية على أصحابها من الفتات والبقايا يتصدقون،،، ويبقوا هم بها يرتعون؛؛؛؛؛؛؛؛
قلت:- كيف تديرها وتستثمرها في حياتك قبل مماتك يا أخ العرب؟ قال:- سؤالك غريب ××××
الأمر بسيط ! هذا “مَالِيَهْ” ثم سكت برهة ؟؟ وتابع أنفق به على “سُلْطَانِيَهْ” والباقية أضعها في شركات وهمية وأسماء عصابات ومافيا وبنوك حرامية محلية ودولية حتي أنهي المأمورية، وأنتقل باقي عمري أعيش في أحسن وأجمل البلاد الأوروبية “أنا وليكن بعدي الطوفان”
قلت:- أرى يا أخ العرب شيئا عجابا مكتوبا ومحفورا فوق الباب بخط عربي مبين وقد استشهدت بآية من القرآن الكريم–
{{هذَا مِن فَضْلِ رَبِّي لِيَبْلُوَنِي أَأَشْكُرُ أَمْ أَكْفُرُ}}}
قال هذا كله تدليس مني لأخفي ما في الكيس، وشريكي في ذلك إبليس؟؟؟ قلت له:- إذن أنت أَشَدّ نِكَايَة من صاحبك وشريكك إبليس ,
قال:- إذن لا تسأل من أين لك هذا الذي هو في الكيس، وبذلك انتهت حكاية إبليس والكيس.
وغاب القمر….

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*