الطب الوراثي تصدر العدد الثاني من مجلة الأمراض الإكلينيكية والإستقلابية

الطب الوراثي تصدر العدد الثاني من مجلة الأمراض الإكلينيكية والإستقلابية

صدر عن الجمعية السعودية للطب الوراثي العدد الثاني من مجلة الأمراض الإكلينيكية والإستقلابية ، التي تواصل الجمعية طباعتها بهدف إصدار 4 إعداد خلال عامين لضمان اعتمادها بقائمة المجلات المتخصصة العلمية العالمية ،بحيث يمكن الدخول عليها من المواقع العلمية كموقع "بوب مد" وهو الموقع العلمي المتخصص للبحث عن المقالات العلمية والبحثية والطبية .

وبارك رئيس الجمعية البروفيسور زهير رهبيني ، هذا الإصدار الرائع ، منوهاً بجهود أعضاء تحرير المجلة الذين يساهمون في تأسيس هذه الإضافة العلمية من السعودية ، كمجلة تعنى بالتطوير العلمي والوعي بتفاصيل المجال ، وتقديم الجديد في محال مكافحة الأمراض الوراثية .

وكشف "رهبيني" أن المجلة تضم في مجلس الأعضاء 12 متخصص سعودي في امراض الطب الوراثي من الاستشاريين والباحثين وأخصائيي المختبرات لمراجعة البحوث والمقالات التي يتم استقبالها ، بالإضافة إلى لجنة استشارية من خارج المملكة يمثلون مراكز علمية مرموقة حول العالم . وأضاف أن المجلة تمكنت من استقطاب اكثر من 7 علماء في المراجع العلمية والبحثية والطبية من ألمانيا وأمريكا وتونس وبريطانيا وهولندا .

وأشار "رهبيني" أن هذا العدد إحتوى على 10 أبحاث ومقالات في الطب الوراثي تمت إجازتها بعد تحكيمها بحيث يتوازى ومعايير المجلة العالمية للنشر الطبي المتخصص ، كما شمل العدد الذي بلغت عدد صفحاته المائة توصيفاً لبحث حالات الأمراض الوراثية النادرة ، مرحباً بكافة المختصين والباحثين في المملكة وخارجها لتقديم ملخصاتهم البحثية المفيدة في المجلة التي يمكن الاطلاع على عددها الثاني من خلال موقع الجمعية على الأنترنت .



التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقعنا الإلكتروني، الالتزام بالحوار البناء وآداب وقواعد النقاش عند كتابة الردود و التعليقات. وتجنب استعمال الكلمات النابية أو الحاطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع... مع كل الإحترام والتقدير إليكم من إدارة موقع منارة الشرق للثقافة والإعلام.