اقصر خطبة لصلاة الجمعة في مخيم عين الحلوة بجنوب لبنان ، امام المسجد يقول : أدعوا الله أن لا نفطر على قذائف وأن لانتسجر على رصاص .. أقم الصلاة

اقصر خطبة لصلاة الجمعة في مخيم عين الحلوة بجنوب لبنان ، امام المسجد يقول : أدعوا الله أن لا نفطر على قذائف وأن لانتسجر على رصاص .. أقم الصلاة

في أقصر خطبة له من جامع الجميزة في مخيم عين الحلوة ليوم الجمعة التي استمرت لمدة ستة دقائق، انهاها الشيخ يوسف طحيبش بعبارة ( أدعو الله أن لانفطر على قذائف وأن لا نتسحر على رصاص، أقم الصلاة).
حيث انتشرت أصداء هذه الخطبة بين جموع اللاجئين الفلسطينيين في مخيم عين الحلوة الواقع بالقرب من مدينة صيدا جنوب لبنان، الذي يشهد توتراً أمنياً، وهدوءاً حذراً بعد اغتيال المغدور محمد نزيه أبو الكل.
وفي اتصال معه من شبكة الترتيب العربي الاخبارية فال الشيخ طحيبش أنه وجد المسجد مليء بالمصلين وأراد التعبير عن (قرفه) من الوضع الامني المتردي في المخيم فقال لهم في الخطبتين: انتم قدمتم لتسمعوا خطبة نارية، ولكن أحب أن أذكّركم بالإية الكريمة (وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكًا)، فالبوصلة انحرفت لمن يدّعي انه اسلامي واصبح قاتل، ومن يدّعي انه وطني فقد انحرف عن قضية فلسطين، لذلك الاعراض عن ذكر الله والبعد عنه، جعلنا نعيش حياة البؤس والقلق والشقاء والقتل، ودعا لاستبدال هؤلاء بأناس طيبين يحافظون على المخيم وأهله.
ثم ختم خطبته بدعاء: أدعو الله أن لانفطر على قذائف وأن لا نتسحر على رصاص، أقول قولي هذا واستغفر الله، أقم الصلاة..
http://arabratib.net/news.php?extend.2020.26



التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقعنا الإلكتروني، الالتزام بالحوار البناء وآداب وقواعد النقاش عند كتابة الردود و التعليقات. وتجنب استعمال الكلمات النابية أو الحاطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع... مع كل الإحترام والتقدير إليكم من إدارة موقع منارة الشرق للثقافة والإعلام.