رابطة مثقفي مصر والشعوب العربية.ترفض القرار الرسمي بمنع الفلسطيني من العمل في لبنان

رابطة مثقفي مصر والشعوب العربية.ترفض القرار الرسمي بمنع الفلسطيني من العمل في لبنان

الأمانة العامة- فلسطين
رابطة مثقفي مصر والشعوب العربية.ترفض القرار الرسمي بمنع الفلسطيني من العمل في لبنان ونناشد الرؤساء الثلاثة عون والحريري وبري وكل الشرفاء في القيادات اللبنانية التدخل لوقف هذا القرار الجائر بحق شعبنا الفلسطيني في مخيمات لبنان التي تعاني من أوضاع معيشية واقتصادية صعبة
كما نناشد وزارة العمل العودة عن هذا القرار بما فيه من اجراءات ستنعكس بشكل سلبي على الوضع الاقتصادي في البلد سيما وان الفلسطينيين يسهمون بشكل فاعل في تحريك الوضع الاقتصادي في لبنان ولهم دورهم في الزراعة والصناعة والبناء وفي استثمار اموالهم في بنوك لبنان وليس في الخارج

" شعبنا الفلسطيني ساهم منذ العام 1948 حتى اليوم

في بناء لبنان واقتصاده، وان هناك روابط عائلية واقتصادية وثقافية تربط الشعبين اللبناني والفلسطيني

نستهجن ونستنكر، قرار وزير العمل اللبناني كميل أبو سليمان، بحق العمال الفلسطينيين، وإقفال محالهم التجارية، خصوصاً في هذا الوقت الذي تتكاثف فيه الجهود الفلسطينية اللبنانية لمواجهة صفقة القرن والمخاطر الكبرى التي تحيط باللاجئين الفلسطينيين..

أننا في رابطة مثقفي مصر والشعوب العربية ،ومع تقديرنا الكبير للدولة اللبنانية، واحترامنا لقوانينها، إلا أن قرار وزير العمال اللبناني، يلحق الضرر البالغ باللاجئين الفلسطينيين، ولا يراعي خصوصية الوجود الفلسطيني في لبنان، وأن المبررات التي تسوقها وزارة العمل لاتخاذ هذا القرار في هذا التوقيت، تحمل في طياتها علامات استفهام كبيرة على الهدف من هذه الحملة، خصوصاً وان اللبنانيين والفلسطينيين في خندق واحد لمواجهة صفقة القرن.

كما نطالب كافة الجهات الرسمية والشعبية اللبنانية بالضغط على وزارة العمل؛ لإلغاء قراراها بشأن العمال الفلسطينيين ومراعاة الظروف الخاصة للاجئين الفلسطينيين، الذي يتعرضون في هذا الوقت إلى حملة منظمة للالتفاف على حقوقهم والتضييق عليهم تقودها الإدارة الأمريكية ودولة الاحتلال.

إننا ونحن نثمن الحوار الفلسطيني اللبناني في هذا الموضوع، فإننا نؤكد على ضرورة مراعاة مصالح اللاجئين الفلسطينيين، وتمكينهم من سبل الحياة الكريمة كضيوف على لبنان لحين عودتهم إلى ديارهم تنفيذاً لحقهم في العودة، وفق القرار الدولي رقم 194.

رياض أبو شرخ

أمين سر رابطة مثقفي مصر والشعوب العربية



التعليقات
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي موقعنا الإلكتروني، الالتزام بالحوار البناء وآداب وقواعد النقاش عند كتابة الردود و التعليقات. وتجنب استعمال الكلمات النابية أو الحاطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع... مع كل الإحترام والتقدير إليكم من إدارة موقع منارة الشرق للثقافة والإعلام.